fun_diving_in_jeddah



 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 قمر و خالد ( 29 _ 4 )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دمعة أمل
~~&مشرف&~~
~~&مشرف&~~
avatar

عدد الرسائل : 366
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 27/02/2007

مُساهمةموضوع: قمر و خالد ( 29 _ 4 )   الجمعة يونيو 15, 2007 11:51 am

الدفعـــــــــة الرابــــــعة
---------------------------
مرت سنتين على هذي المحادثة.. وفي هالسنتين زادت الاموووور في هالعايلة.. بولادة قمر لاحلى قمر ثاني في العايلة سموها الجازي.. بنت خالد .. من يشوفها يقول هذي بنته.. لها ملامح وجهه كلها.. ولونه وعيونه.. الا ان بسمتها وهي صغيرة.. بسمه قمر اللي تشفي كل الجرووح.. وخالد كان اكبر الفخورين بهالانجاز.. اللي شرفهم وزاد فرحتهم.

ثاني مولود كانت سهيلة..بنت ناصر ونوفة.. ناصر مثله مثل كل الرجاجيل اول ما حملت نوفة ولد يعني ولد لو شنو.. لكن بس شاف بنته قلبه سااااااح وطاح في الحب مرة ثانية.. كانت حمرة بيضه مدلقمه وماات يوم شافها وحلف على نوفة انها تترس بيته كله بناات.. ولجمالها سماها..الحووور.. فسبحان الله كانت جميلة بجمال الحور العين.. ربي حافظها ..

مريم الثانية ما عطلت من بعد عزوز الصغير حملت .. مرة ثانية بعد.. ولكن هالمرة الوحااام كان اخف عليها من المرة القبلية.. وكانت متونسة بالحيل لانها تعيش في الجهرا يم اهلها وناسها ومع زوجها وامها وامها الثانيه اللي هي ام سعود..

امممممممممم جاسم ولولوة عطلوو الحمال لبعد.. كان جاسم للحين يبي يكون حياته ويبنيها مع لولوة ويركزرها والعيال لاحقين عليهم.. بس لولوة ماكانت توافق عليه.. فلذا حطته قدام الامر الواقع يوم انها حملت.. لكن هالشي عكس ما توقعت لان جاسم ما تكدر ابد وفرررح.. وبدى يعد الايااام على صوابعه عشان يجي المولود.. وهالمدلقم الحسوود كان يبيهم توووم.. ليش خليل توم وانا لاء؟؟ لا يبا ابي توم.. زين من وين اتييب له بنت الناس توم؟؟ انا مالي شغل.. ابي تووووووووم.. ولد وبنت بعد.
يالله خذ

كبرت مع هذي الاحداث نورة وكبرت معاها شيخة.. وهالثنتين ظلن في سوالف الحرماات طول الوقت.. ومتى بيعرسن ومتى بيعرسن.. ام ناصر اللي كانت هادية وواثقة من بنتها ماكان الشي مظيقها بالعكس.. كانت ودها لو تقعد نورة معاها طول العمر.. والا من يعيق بنت المصبااااااح نورة الشيوووووووخ.. فديت قلبها..

خليل اللي مرت عليه حوالي الثلاث سنين ونورة في باله ما تطلع.. يفكر فيها ويصبح ويمسي عليها.. ما تجرى ولا تقدم عشانها لانه بمجرد يفكر بهالشي يخطرون له عياله ووضحة ويتراجع.. ماكو أي تشجيع في هالسالفة
نورة الثانية بعد كانت من تفكر في خليل ولا تتمناه تجي وضحة في بالها وتتذكرها وتسكت وتبتسم. وتقوم اللي فيه الخير بيجدمه رب العالمين
وكل البنياتتتتتتت ودهن اليوم قبل باجر خليل ياخذ نورة.. مادري.. بس جذي بطقه بال... كلهن كانن يشوفن نورة وخليل احلى كبل.. واحلى اثنين يمكن يجمتعون مع بعض.. لكن من اللي يقدر يتكلم..

ويا اليوم.. اللي راح تتحقق في هالامنية..
كان خليل قاعد في الدار من بعد الغدا ويا عياله وعيال خالد وولد مريم.. يلعبون واهو يناظرهم ويبتسم.. الشيب ظهر في شعر خليل.. أي وين ما يظهر.. والحين انا عمري يمكن 34 سنة.. شيبوني هالعيال.. يعلهم العافية اهو مدلقمين وحنا شياب.. يالله خذ.. اااااااه من هالوجع اللي دومه يجي في قلبي.. ااخ منج يا نورة.. انتي من وين طلعتيلي ولا انا من وين محصلج.. ثرج كنتي دوم قدامي وما كنت اشوفج.. بنت خاله بنات عمي ودومج معهن.. وانا توني عارفج.. يا ترى لو شفتج قبل وضحة؟؟ كنت راح احبج اكثر منها..
لا مستحيل.. شهالافكار يا خليل.. شلون تحبها اكثر من وضحة..وضحة اهي حياتك كلها..وضحة اهي البسمة اللي انت محروم منها.. وضحة اهي الغاية اللي ما وصلت لها.. وضحة اهي الساس.. لكل بنيان في حياتك.. يا ريتك بس.. تتخاطاها.. عشان تكمل حياتك
يا له ابراهيم ولده واهو يشكي: بابا.. شوف هالمدقم (المدلقم اللي هو الوليد) ما يخلي.. الجازي تاكل الحلاوة...
خليل: الجازي تاكل الحلاوة والله انت؟؟ شوف ظريساتك كلهن سووود .. يسود عمايل غيرك عودت حتى البنت تاكل وياااك
العنود تضحك واهي تاشر على عمها
خليل: هههههههههههههههه روح لها تراها ميته عليك ما تبي فراقك.. ياويل قلبك طالع على ابوك ذابح البنااات
ابراهيم: بابا اقول لك حلاوة .. مابي بنات.. البنات يعععععع
خليل: مالت اقوووووول ههههههههههههههههههه

في نفس الوقت نوفة كانت قاعدة في بيت ابوها ويا امها ومعهاا اخت ريلها نورة اللي جت تزورهم لانها ماشافتهم من فترة
ام خليفة: الله يسامحج يا نوير جان يبتي امج وياج وشيخة والله اني تولهت عليها
نوفه: انتي ولا هذا كلام ولدج؟؟ أي ادري مو ميته علي ميته على ولدج ومرت ولدج
ام خليفه: مالت عليج هههههههههههههههههه الحين كلكم عيالي وكلكم احبكم.. ماكو فرق بينج ولا بين طلال ولا نوفة ولا قمر
نورة: الا شخبااااارها قمر
ام خليفة: بخير الحمد لله.. عندها عيال ولا اباليس.. ولا عاد هذي البنت الجازي.. دومها من تشوف اليهال تعضضهم.. اخوها منذبح منها هههههههههه واللي محامي عنها اهو ولد عمها.. أبراهيم ولد خليل ما غيره .. اللي فيه خير يجيسها ولا يزبهها.. عشان يجوته في بطنه
نوفه: ههههههههههههههههههههههههههههه حركات بعد عيال البن ظاحي
نورة من سمعت اسم خليل ابتسمت.. خليل.. يا خلي في هالدنيا ويا صاحب هالفكر اللي ما تفارجه.. يا جعلني فدوة لك..
نوفة حست ان نورة هايمة .. اكيد تفكر في خليل.. لكن .. اليوم انا وراج وراج
نوفة: نورة زهبي حالج بعدين نروح نشوف قمر
ام خليفه: تلقين مريم بعد عندهم
نوفه : اكييييييد.. يهنالها بيتها في الجهرا يم اهلها.. ياريت حنا بعد نجي الجهرا.. جان وناسة موووو نورة
نغزات نوفة لا تنتهي لنورة ونوره فاهمتها: لاو الله النزهه بعد حلوة.. وما تنعاب..
نوفه: لا عاد.. مو نفس الجهرا... ( تغمز لها) ولا اهل الجهرا..
نورة :هههههههههههههههههههه ما عندج سالفة
نوفه: ههههههههههههههه معليه.. بس انا بروح لهم.. تخاويني
كانت نظرة نوفة كلها رجا وامل ان نورة توافق.. اللاء كانت على طرف لسانها لكن هيهات من عقلها وقلبها اللي كانو يصرخون اييييي.. وخانتها اللاء وطلعت : على خير ان شالله

مريم وقمر اللي كانن قاعدات في الصالة ويا لولوة.. زيارة غريبة لهن من لولوة لان جااااسم ما يخليها تطلع من البيت لحالها واهي حامل.. والرياييل كلهم في الدوامات..
قمر: لولوة بطنج كبران.. لا يكون بس توم وحنا ما ندري
لولوة: يوووووو يا قمر ترى جاسم ذبحني هلكني.. كان ما يبي والحين يبي اثنين
مريم : هههههههههههههههه فديته عمي خليه على كيفه اثنين اثنين لو ثلاثه هم بعد ثلاثه تراااا اوامره مطاعه وان ما انصعتي ترى تلعنج الملائكه
لولوة اللي الحمال امتعبنها:.. انتي جب ولا كلمة.. ويا هالراس..
مريم :هههههههههههههههههههههههههه اشوف الوحام ياااج هههههههههههههههههه
لولوة: سكتي الله يخليج..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دمعة أمل
~~&مشرف&~~
~~&مشرف&~~
avatar

عدد الرسائل : 366
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 27/02/2007

مُساهمةموضوع: رد: قمر و خالد ( 29 _ 4 )   الجمعة يونيو 15, 2007 11:51 am

الا والباب ينفج ونوفه تدخل عليهن: والسلاااااااااااااااااام علييييييييييييييييييكن والررررررحمة
مريم : الله حييييييييييييهه الله حييييييييييييهه الله حييييييييييييهه الله حييييييييييييهه هلا هلا بالشيوخ هلا بالشماسي واللمبات هلا بالثريات هلا اقصد بالمصابيح هههههههههههههههههاي
نوفه: مالت عليج اقول قومي بوسيني
مريم: بوسه المكياااج عاد
نوفه: افا عليييييييج امواه اموااااه
مريم: مالت عليج سباله وحده
نوفه: لا والله ثنتين ( تاشر على بطنها ههههههههههههههههه(
وراحت نوفة لاختها ومريم استملت نورة: وي فدييييييييت المصابيح يومنج منهممممم يا جعلني فدى هالخشه احلى خشة بالوجود فديتج نوير
نورة: الحمد لله والشكر ..( وتبوس مريم) شلونج شخبارج عساج ابخير
مريم: ابخير بشوفتج يا جعلني فدوة... يا حيااات الشقا والله انتي.. فديتج وينج؟
نورة تاشر للولوة: اشفيها هاذي اتفدى
لولوة: الامارات بخاطرها
مريم: فديت الامارات.. هههههههههههههههههههههههه
نورة تسلم على قمر
قمر: يا حياج الله يا نورة.. قاطعه من زمان ما شفناج
نورة: تخبرين بعد.. شيخه اخر سنه لها في الجامعة.. والحين انا وياها في البيت دومنا قاعدات وياامي.. اختج بعد مافيها خير تيلس ويا امي وتعاونها لاااا.. دومها مرتزعه عند ريلها
نوفة: بالحلال والشرع امحللل .. هههههههههههههههههههههههههههه
قمر: ههههههههههههههههههههههههههه قعدن خلولنا نسولف..

الا وابراهيم يركض يشتكي عند حرمه عمه قمر على ولدها
ابراهيم ما شاف نورة للحين: خالتي قومر.. خلتي قومر المدقم ولووود ما يخلي الذازي دومه يضربها وياخذ الحلاااوة (وهو يحك خشمه) وو.. ووو.. ( يشوف نورة) خالتييييييييي نورررررررة
يطير في حظنها نوروة تستلمه: فديييييييييييييييييييييييييت ابراهيمي فديته
ابراهيم: خالتي نورة.. انتي ليش ما تيين بيتنا.. تولهت عليج وحشتيني..
نورة: الله الله من وين هالحجي كله .. ماقدر عليك انا والله ماقدر.. شخبارك حبيبي وشخبار اختك
ابراهيم : انا بخير والعنود خلها تولي...
نورة :لا عيب ما يقولون جذي..
ابراهيم: أي أي.. شوفيه خالتي شوفي المدقم ولد عمي خالد.. دومه يضرب الذازي..
نورة: انت قوله عيب ما يضربون البنات لانهن ضعيفات مايقدرن يدافعن عن رواحهن
ابراهيم: عادي اعطيه بكس
نورة: يا خيبتي من معلمك البكس
ابراهيم: ابوي يقول لي اللي يعذبك ماله الا البكس..
نورة: خوش تعليم والله .. قوله تقول لك خالتي نورة عيب ايطقون العيال الثانيين..
ابراهيم: انا مالي شغل ابوي يقول جذي..
نورة : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه روح زين ييب اختك.. تولهت عليها..
ابراهيم: ان شاء الله
الا وصوت خليل من على الدري: .. ابراهيمووووووو ابراهيمووووو تعال هني لا اعزي عليك..
سكت خليل يوم شاف العيون الطايرة ناحيته.. واهي اتمنظر فيه خوف من زمجرته في البيت..
خليل: السموحه منكن.. يا حيا الشوف.. بيتنا انوووور يا نوفة.. ها يبتي وياااج اللمبات اللي قلت لج عنهن
نوفه: ههههههههههههههههههههههه الله يحيك الحمدلله ابخيرو انت شخبارك
خليل: هههههههههههههه هلا فيج..
خليل بكل كلمة يلتفت لنورة ويشوفها.. اللي من يوم تكلم مع نوفه نزلت عيونها.. والكل حاس بارتباكها بظهور خليل.. ماطول عليهن وغاب عن عيونهن بعد ماخذالاخبار منهن..
نورة قلبها كان يهويس من شوفه خليل.. والله اني اشتقت له.. وتولهت عليه.. الحمد للهاني يييت هني
مريم البليس: هااا....... الا ساكته يا نورة ما عندج كلام
قمر: مريم..
مريم: هههههههههههههه شفيج مافيني شي.. اكلمها.. اقول.. قومن نروووح للعيال
نورة: لكن خليل هناك
نورة: لا المغرب قريب.. وبيروح الحين يصلي..
الا وخليل بالفعل ينزل من الدري الثاني واهو موخي عيونه يمشي عشان يروح المسيد.. بس وين عيونه ما تضرب عيون نورة.. اللي حست انه يراقبها حتى من غير ما يناظرها ويوم رفع عيونه نزلت عيونها بخجل.. خيل مسك على قلبه ياويل قلبي من هالنظرات.. لله يعيني ان ما غلطت في الصلاة بسبتج يا نوير.. يا جعلني فداااااج

بعدها راحن البنات للعيال اللي كانن فوق.. لاعبنهن.. ويه العشا وخليل للحين مارجع.. نوفة ونورة اضطرن انهن يمشين عشان ان ناصر يا لهن وكان حارج يبي نوفة .. مو شايف خير الي يقولون مو حرمته..
بس قبل لا تطلع نوفة ومريم وقفن في الزراعة ويا ام خليل ونزلت معاهن لولوة لان جاسم ياها الثاني ..ومريم وقمر في غرفة العيال التابعة لغرفة خليل..
قمر: مريم؟
مريم واهي تتاكل ظوافرها بتفكير: همممممممم
قمر: شرايج في نورة؟
مريم:... نورة؟؟؟ نورة مافيها راي.. نورة كل الذوق وكل الحسن وكل الاخلاق..
قمر: حتى انا احس جذي
مريم تطالع قمر: ليش؟؟ شفيج عليها؟
قمر:... خليل ليش ما يتزوجها
مريم: انتي بعد؟؟؟؟؟
قمر: ليش منو بعد يفكر بهالشي؟
مريم بتفكير: تقريبا؟؟؟؟؟؟؟ كلنا.... حتى امي
قمر: صج والله.. حتى خالتي؟؟
مريم: أي والله ياقمر.. حتى امي تبي نورة لخليل.. لكن خليل ما راح يوافق..
قمر: على وضحة يعني
مريم بحزن: اكيد عيل على شنو؟؟ خليل يحس انه للحين ما تخطاها..
قمر: وانتي شتحسين
مريم: انتي في فكرج احد منا يقدر يتخطى وضحة.. ابد لا... لان وضحة عامرة في قلوبنا اكثر من أي حد ثاني.. لانها بكل صراحة.. انسانة ما اتعوض
قمر بحزن: أي والله.. الله يرحمها.. كانت انسانة عظيمة..
مريم:...ب س مادري ليش احس ان حتى خليل يبي نورة.. بس وضحة اهي اللي مانعته.
قمر: معذور.. كان يحبها.. انا للحين ما نسيته يوم وفاتها.. صراحة هيج قلبي عليه.. الله عانه والله
مريم: ااااااااه.. الله عاننا كلنا ياقمر.. والا وضحة من اللي يقدر ينساها.. الحمد لله على كل حال.. والاعمار بيد الله وحده...
قمر تمت تفكر في يوم وفاة وضحة.. وشلون كانت روحتها لها بفرح وشلون رجعت لها بعد ما ماتت في لحظات بين ايديها.. يا الله اصعب موقف مرت فيه قمر.. مع انه ماكان الاول.. يدها بعد توفى واهي كانت معاه تقرى له قرااان.. يا سبحان الله الله دومه حطني في هالمواقف.. ليش؟؟ مادري... عشان اني يمكن كنت احب هالناس.. الله يرحمهم.. الله يرحمهم بواسع رحمته..
مسحت عينه واهي تبلع المرارة.. ولكن تذكرت
تذكرت شي اهي ناسيته من زمان
تذكرت ان وضحة بيوم وفاتها..
سلمتها شي..
ورقه.. او ظرف... كانت ورقه
أي أي ورقه... قالت له شي عن هالورقة..
يااااااااااااااااااااااااااااه انا شلون نسيت هالورقة؟؟
اوف اوف


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دمعة أمل
~~&مشرف&~~
~~&مشرف&~~
avatar

عدد الرسائل : 366
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 27/02/2007

مُساهمةموضوع: رد: قمر و خالد ( 29 _ 4 )   الجمعة يونيو 15, 2007 11:52 am

قمر تنبه مريم: مريممممممممممم..
مريم واهي تناظر العيال: هاااا.. شفيج
قمر: مريم انا تذكرت شي نااااااسيته بالمولية..
مريم: شنو هالشي؟
قمر بحماس: .. لحظه شوي بروح وبرجع لج
وقمر تطلع الا بخالد بويهها: انتي هني وانا ادورج..
قمر تسحب خالد من يده: تعال وياي حبيبي
خالد ينسحب وياها: ويييييين؟
راحت قمر ويا خالد للغرفة واهي تدخل راحت لغرفة التبديل وفتحت الكبت الصفيير اللي كان عبارة عن خزنه يحتفظ فيها خالد باشياءهم الثمينه من مجوهرات والا اوراق..
قمر: فتحه لي
خالد واهو يفتح: زين علامج انتي
قمر بحماس وقله صبر: فتحه وبقول لك..
فتح خالد الخزنه وقمر سحبت ملف كبير بني .. خذته وياها على السرير واهي تنثر الاوراق .. وتدور بينهم.. ولقتها الورقه
كانت مميزة عن كل الاوراق لانها كانت تابعة للمستشفى.. خليل ماخذنها من احد مكاتب الاستعلامات لان وضحة طلبتها منه في المستشفى ..
فجتها قمر واهي تقراها... وحطت يدها على ثمها يوم شافت اللي مكتوب اعلى الرساله من بعد البسمله..
وتمت تقراها وتقراها.. ليمن غارت عيونها بالدموع.. وقعدت على السرير بصدمه.. يااااااااااااااااااااااااااااااااه
خالد: اشفيج قمر.. علامج حبيبتي.. شفيها هالورقة؟؟
قمر... واهي تبجي: شلوووووون نسيت هالورقة المهمه شلووووووون؟؟ ياربي سامحني شلوووووون..
خالد يسحب الورقه منها: شفيها هالورقة..
وقف خالد واهو يقراها... ومثل الشي انصدمت ملامحه من يوم شاف اللي مكتوب فيها.. هذي وصيه.. وضحة؟؟ عند قمر؟؟ ليش؟؟؟
خالد: من متى عندج هالورقة؟؟
الا وتدخل مريم
مريم: علامج قمر وين رحتي؟
خالد: قمر من متى عندج هالورقة
قمرو اهي وسط دموعها: مادري.. مادري.. من يوم وفاه وضحة.. ونسيتها ويا الفوضى وكل شي.. نسيتها.. شلون نسيت هالرساله المهمه واهي موصتنها اني مافجها الا بوقتها.. ووقتها طاف... ياربي
خالد: هوني عليج
مريم : صبيتو قلبي شصاير شفيها الورقة؟؟
خالد: قريها..
عطى مريم الورقة اللي فتحتها بقله صبر وقرتها.. واهي تعيد وتقرى ودموعها مانعة عنها الرويه.. ياااا بعد قلبي ياوضحة؟.. هذي وصيتج يا وضحه؟؟ وصيه وضحة؟؟
مريم: وصيه وضحة؟؟؟؟
خالد يقعد عند قمر ويهديها: يه... وصيتها؟
مريم : شتسوي عندكم؟؟ ووين لقيتوها
قمر بتقطع: بيوم رحتها..كتبتها.. عطتني اياها.. انا ماذكرت.. الا الحين.. مريم انا نسيت هالرسالة.. نسيتها تخيلي.. يالله.. اهي تقول فجوها بعد سنة.. وصار لها ثلاث سنييين.. يالله .. كيف بسامح نفسي
خالد: حبيبتي انتي مو غلطانة.. انتي كنتي في زحمة اشياء كثيرة لا تلومين نفسج تكفين..
قمر واهي تحظن خالد: ياربي..
مريم واهي تبجي:... وينه خليل؟؟؟
خالد: اكيد في المسيد. الحين بيرجع
مريم راحت عنهم
خالد: وين رايحه
مريم: .. خلوين بروحي معاه... مثل ما ردني . بيوم لسعود.. انا اليوم.. برده للدنيا..
خالد مافهم على مريم ولكن راحت عنه واهو ظل ويا قمر اللي كانت تبجي.. تبجي فراق وضحة للمرة الالف.. اااه ياوضحة كيف بتسامحيني ؟؟ كيف استسمح منج انا.. كيف.. ؟؟ وانا اللي نسيت وصيتج لي.. اسامحيني يالغالية سامحيني..
مريم كانت قاعدة في الغرفة يوم وصل خليل
خليل: خاطري ماشوفج بداري.. يعلج مرتي ولا ادري .. انتي ريلج امهيمج يعني؟؟ شسالفتج؟؟؟
مريم تناظر خليل بكل شفقه وبكل حب ..
خليل: شفيج؟؟ ليش تطالعيني جذي؟؟
مريم: خليل.. تعال هني شوي الله يخليك..
خليل قعد يمها:.. شفيج مريم شتشكين منه؟
مريم:... خليل.. انت تحب نورة؟؟
خليل استغرب من مريم: هالسءال مريم؟؟؟
مريم: تحبها ولا لاء.. جاوبني الله يخليك..
خليل بعد عيونه عنها:... هذا سؤال ماقدر اجاوبج عليه
مريم: ليش؟؟؟
خليل قام عنها:.. بس .. ماقدر اجاوبج..
مريم تقوم وراه: خليل.. انا عندي لك شي
خليل: شنو
مدت مريم يدها لخليل اللي التفت لها وشاف الورقه بيدها: شنو هذا
مريم: فجه وبتعرف
سحب خليل الورقه من يد مريم واهو مستغرب من غموض اخته.. والحين تبجي؟؟ علامها مريم
فج خليل الورقة وبدى يقراها..
وملامحه.. تتبدل بتبدل الجوووو
يوم شاف الورقه كان عاقد حواجبه.. ويوم تمعن فيها.. لانت ملامحه
ويوم كملها.. سالت الدمعه..
يا ترى شمكتوب في هالرساله...
اللي مكتوب كان
(بسم الله الرحمن الرحيم(
(قمر.. فجي الرساله بعد سنة من عمر العيال... تكفين.. لا تنسين تراها مهمه .. لهم.. ولبوهم(
((الغالييين.. انا ادري بفراقي عنكم.. راح تتاذون.. وادري اني ببعادي..راح اعذب الكثيرين.. واولهم.. زوجي وحبيب حياتي.. خليل..
قمر.. انا ادري.. ان عيالي معاج ومع زوجج ومع عمي وعمتي ومريم وجاسم والكل.. ما راح ايضيعون ولا راح يحسوون بالفراغ.. لانكم تسدون وتكفون.. اتمنى من كل قلبي انكم تربون عيالي على مبادء الصح.. وتكبرونهم على الفضيله وحسن الاعمال.. الانسان ماله في هالدنيا الا الاعمال اللي بها يوسع اخرته ولا يضيقها..
لكن.. انا خوفي على زوجي.. خوفي علىخليل..
لا تخلونه يا قمر..
طلبووو منه .. وخلوه.. يتزوج من بعدي
خليل يا قمر انسان حساس ومرهف.. خليل مايشكي وحدته ولا يشكي همومه لاحد.. خليل همومه لنفسه وبس.. لا تخلونه يتحمل هالوحده لحاله ما راح يقدر.. وخصوصا مع عيالي وياه.. لا تخلونه لحاله
طلبو منه انه يفرح.. يفرح ويفرح كل ماقدر.. وان كان هالفرح بوحده غيري.. فهذا الشي عمره ما راح ياثر علي ولا على ذكراي في قلبه
قمر.. اوصيح في خليل.. انتي ومريم.. تراه وصيتي على الدنيا من بعد الموت.. خليل اهو حياتي.. هنوه عشان اهنى انا في اخرتي...
خبرووه اني احبه.. واني اسفه لاني بروح.. بس.. كل من دنا يومه.. رحل...
هالله هالله في عمي وفي عمتي..
ياريتني قدرت اعيش اكثر... ياريتني
وضحه ((
خليل يوم انتهى من قراءة القصه بقووووو عصرها بيده وتعصرت ملامحه معه.. يالله.. وضحة شقاعده تسوي فيني.. شهالرسالة.. وين كانت هالرسالة..
خليل يلتفت لمريم: من وين هالرسالة؟
مريم واهي تبجي على صدمة اخوها: كانت عند قمر وضحة عطتها اياها.. بيوم وفاتها.. وقالت لها ما تفتحينها الا بالتاريخ؟
خليل بعصبيه رد للورقه يشوف ان كان لها تاريخ بس ما شاف الا هالعبارة تحت البسملة..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دمعة أمل
~~&مشرف&~~
~~&مشرف&~~
avatar

عدد الرسائل : 366
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 27/02/2007

مُساهمةموضوع: رد: قمر و خالد ( 29 _ 4 )   الجمعة يونيو 15, 2007 11:53 am

(قمر.. فجي الرساله بعد سنة من عمر العيال... تكفين.. لا تنسين تراها مهمه .. لهم.. ولبوهم(
خليل بغضب: تعرفون عن هالورقة من .. من سنة العيال وانتو ما خبرتوني
مريم: لا خليل.. قمر نست هالورقة من بعد ما عطتها اياها وضحة والظروف ما ساعدتها انها تذكرها..
الا وقمر تدخل الغرفة ويا خالد .. وكان شكلها ماساوي.. مسرع ما تنفخن عيونها من البكى.. وخليل بس شافها ناشدها بعيونه
خليل: قمر؟ قمر... انتي عندج شي لوضحة وما خبرتيي عنه؟؟
قمر حست بالذنب الفضيع يكتسحها:.. انا نسيت.. مادريت..
خليل وهو يفكر مكانه.. يحس باللووووووووعه تتقلب بجسمه من مكان لثاني.. يالله شهالصدف.. الحين وانا في غمرة توتري بحبي لنورة او... او رغبتي في نورة تجيني هالرسالة وكانها منزلة من الله.. يالله صحيح انك تمهل ولا تهمل.. تمهل ولا تهمل..
قمر: انا اسفة خليل
خليل ما التفت لقمر لان ماكو شي يسامح قمر عليه.. لكن بعد قمر ردت وقالت واهي ميته بحظن خالد
قمر: سامحني يخوي.. ماكنت ادري... نسيت
التفت لها خليل وصدمتهم دموعه اللي كانت تهل وابتسامة عامرة ويهه:.. ماكو شي اسامحج عليه قمر.. لاني انا بعد هممم مشترك وياج.. لا تنسين انا اللي يبت هالورقة لوضحة عشان تكتب فيها.. ههههه للحين اذكر.. رحت لهم في الريسيبشن (يتلفت للكل) وقلت لهم هاتو لي ورقه.. النرس تقول لي ما عندنا اوراق جان اسحب هالورقه اللي في دفترها (ياشر على الوصيه واهو يعصر عيونه اللي تهطل امطار الدمووع المالحة) ويبتها لوضحة عشان تكتب..
التف عنهم خليل واهو يلم الورقة بكل وجع.. يلمها لبطنه وكانها اهي الدوى او اهي اللي بتشيل هالالم منه..
خليل: ريحة وضحة.. .. آآآآه يا وضحة.. آآآآه يا وضحة..
سكتت انت خليل لكن كانو يدرون انه يبجي.. بهذي اللحظة ركب جاسم لهم واهو يبتسم..
جاسم: او او كلهم امعسكرين هني..
التفتو له الكل والدموع مغرقة عيونهم.. جاسم خاف بهذيج اللحظه
جاسم: شصاير فيكم؟؟؟؟ ليش تبجين يا مريم..
مريم راحت لعمها ووبحظنه غابت وجاسم خاف زود
جاسم: خالد علامكم؟؟؟ شفيها مريم.. ( يشوف قمر ويلاحظ شكلها الحزين) وهذي بعد... صاير شي وما قلتووو لي ايااه؟؟
خالد يمد يده يمسك كتف جاسم مهدئا لروعته: لا ماكو شي.. بس.. اكتشفنا ان اكو رساله من وضحة لخليل.. ولنا.. وصيه يا جاسم.. وصيه لوضحة؟
جاسم بصدمة: وين لقيتوها؟
خالد واهو يلم قمر لصدره: عند قمر كانت... ونسيناها..
جاسم يهدي مريم اللي زادت وتيرة بجاها.. وهدئها: اوش يا مريم .. بس حبيبي ما صار شي.. سكتي شوي..
هزت راسها مريم مطاوعه لعمها وكانها ياهل مو حرمه ام عيال.. وراح جاسم لخليل اللي راح عند الدريشة يد تلم الرسالة والثانيه مسندها على فريم الدريشة.. يالله قلبه مليااااااااااااان حب وشغف وحزن وشووووووق اااه منك يا شوووووق صحيح اللي قال عنك انك طويل..
راح جاسم لخليل : خليل.. شمكتوب في هالورقة..
لكن خليل ما رد عليه وعطاه الورقه من ورى ظهره.. خذها جاسم وقراها.. وتعجب من المكتوب فيها.. يالله عليج يا وضحة.. بدل ما توصي بعيالها وصت بخليل.. وصت بخليل لانها عارفة انا لعيال ما راح ايضيعون.. حتى واهي ميتة .. حتى واهي بتفارج الدنيا والواحد ينشغل هذاك الوقت بنفسه.. كانت مآآثرة خليل عليها.. ياويل قلبك يا خليل.. وش اللي مطلع هالرسالة بهالوقت... ايش؟؟؟
خليل كان يمسح الدمعه الساكبه الي ما سكبت من عينه الا بوفاه وضحة قبل 3 سنين.. واليوم كاهي ترررد لعينه وتوجع قلبه تنزف من مصب الدم ... اااه يا وضحة.. اااه..
عيونه كانت على الحوش اللي بره.. يحس ان هناك اكو حركه بين الناس.. الا وشاف سيارة جيب لكزس رماديه.. عرفها وكانها حقت ناصر.. تم يوايق باهتمام ولكن ملامحه ما تدل على هالشي.. الا وبنتين يمشين ناحية السيارة وهن متغطيات... ركبن السيارة الا وحده في الكرسي الوراني.. وقفت لان ولده ابراهيم سحب عباتها وطيح غشوتها واهي نزلت له..
نـــورة ما غيرها..
كانت تتكلم معاه واهي قاعده على الارض.. تبتسم له وكانها توصيه.. واهو يهز راسه واهي تعدل له ياقه الدشدااشه اللي عليه.. تمسح على راسه بحناااااااااان.. خلت خليل يتمنى لو هاليد تنمسح على راسه اهووو لانه محتااج لها اكثر من ابراهيم..
واهي توصي كانت تاشر براسها لغرفة خليل.. لان نورة كانت تعرف انها فوق بمواجهه الباب الرئيسي للبيت.. ويوم فرت راسها لاحظت اللي واقف.. واقف وماد يده مسند جسمه المايل على الدريشة ويناظرها.. فز قلبها من منظر خليل اللي كان ... وانشلت عظامة جسمها انها تتحرك.. لكنها باست ابراهيم وعيونها على اللي بالدريشة يناظرها.. تمت تمشي للسيارة وتفتحها وعيونها ما تفارق خليل.. اااه منك يا خل هالروح والقلب.. عيني كيف اصبحت شقيه ما تفارق عيونك.. مادري ليش .. احس ان نظرتك هذي.. اهي النجاه لي في هالدنيا من كل شي...
وخليل الثاني مافارقت عيونه الجاسرة عيون نورة متعلقه فيها ومتشبثه.. وقبل لا تدخل نورة السيارة ارسلت السهم اللي انطوى في صدره.. ابتسامة مثل اللحاااااف الحريري ليمن يهب ويطيح على جسم احد.. ويعطيه احساس النعومة والكررر في البدن.. وكان باطراف خليل كلها متجمده من هالابتسامة الحلوة اللي بكل معنى ترد الروح للواحد.. ومنها.. غابت نورة عنه ففي السيارة المخفي.. ليمن ابتعدت وابتعدت الى بره حوش القصر.. والى بره البيت.. وبره الجهرا.. وبره بعيد.. لكن وين.. قريبه من قلبه اكثر من حبل الوريد...


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قمر و خالد ( 29 _ 4 )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
fun_diving_in_jeddah :: العام :: بحر الشعر-
انتقل الى: